Advert Test
MAROC AUTO CAR

دلالات زيارة المـــلك لجهة طنجة تطوان الحسيمة بعد توبيخه للوزراء

آخر تحديث : الإثنين 26 يونيو 2017 - 11:27 مساءً
Advert test

دلالات زيارة المـــلك لجهة طنجة تطوان الحسيمة بعد توبيخه للوزراء

جاءت لهجة بلاغ القصر الملكي ليلة العيد قوية وصارمة وبلهجة غير مسبوقة، فالبلاغ وصل حتى منع الوزراء من عطلتهم السنوية.

Advert Test

كما أن توقيت الاجتماع الوزاري الذي صادف العيد وماله من رمزية، فإنه لم يمنع الملك من توجيه تأنيبه لوزراء حكومة العثماني التي يبدو أنها فشلت في الدخول الحكومي بما يشبه الارتباك أمام موجة الاحتجاجات التي شهدتها الحسيمة على مدى 7 أشهر .

توبيخ الملك للوزراء إن صح أن نسميه كذلك ، أعقبه سفره مباشرة بعيد صلاة العيد اليوم بالدار البيضاء حيث استقل الملك الطائرة وتوجه جوا إلى طنجة ومن تم تطوان في زيارة لجهة  طنجة تطوان الحسيمة، هذه الأخيرة التي لم يخب لهيب احتجاجاتها،  في إشارة إلى تأكيد ما قاله في المجلس الحكومي لليلة أمس وحتى يكون على مقربة من المدينة التي قد يذهب إليها في زيارة رمزية خلال هذا الصيف .

الملك بتحركه المستعجل إلى الجهة يريد أن يوصل رسالة للأحزاب والوزراء مفادها، أنه قريب من الأحداث متفهم لمطالب الحراك التي لم تستجب لها الحكومة وفشلت في الاختبار.

فالمشاريع التي كانت ستنجز بالمدينة رصد لها غلاف مالي، وصل 650 مليار سنتيم، وهو مبلغ مالي مهم كان سيجنب المدينة مآسي الاعتقالات والتطورات الأخيرة التي تشهدها الجهة.

كما أن توجه الملك للجهة يأتي منسجما مع ما عبر عنه للرئيس الفرنسي امانويل ماكرون، من كونه منشغل بأحداث الحسيمة،  ونقله عنه هذا الأخير عشية لقائهما في الرباط قبل أيام .

فهل ستدفع تحركات الملك بالجهة إلى حلحلة الأزمة والتعجيل بتنزيل المشاريع المعلقة منذ أكثر من سنة بسبب تماطل المسؤولين أم سنشهد موجة توبيخات  وإعفاءات جديدة ؟

مملكتنــــــــــــــــــا.م.ش.س/وكالات 

Advert test
2017-06-26 2017-06-26
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا