Advert Test
MAROC AUTO CAR

 الجريدة الإلكترونية مملكتنا تنظم حفلا تكريميا للمرآة بدة جواد بخنيفرة

Last Update : الأربعاء 18 أبريل 2018 - 10:08 صباحًا
Advert test

 الجريدة الإلكترونية مملكتنا تنظم حفلا تكريميا للمرآة بدة جواد بخنيفرة

بمناسبة يوم المرأة العالمي تنظم الجريدة الإلكترونية مملكتنا حفلا تكريميا للمرآة بدة جواد  تحت شعار : النساء الأطلسيات الخنيفريات … لمسـات إبـداعـــيـة بشراكة مع المجلس البلدي والمجلس الإقليمي والمجلس العلمي المحلي والمندوبية الاقليمية للشؤون الاسلامية بخنيفرة وذلك يوم السبت 21 أبريل 2018 بالمركز الثقافي ابي القاسم الزياني على الساعة الخامسة والنصف مساء

Advert Test

و قد جاءت فكرة تكريمها من طرف الصحافي الشاب امين اربيعة الذي قام بتصوير فيديو عن هذه المرأة المبدعة يبن فيه ابداعها وقدرتها على الكتابة بالخط العثماني لاجزاء من القرآن الكريم .

 السيدة الموقرة بدة جواد جوهرة تولالية ، عصامية … سطعت في حضن القلعة الزيانية لم يحل عدم تمدرسها ، دون سعيها الحثيث ، لإثبات الذات ، في فن نبيل ليس كبقية الفنون … ولم يقف كونها ربة بيت محترمة ، عائقا أمام رغبتها الجامحة ، في العناية بكلام رب العالمين ، وأحاديث سيد المرسلين …. تسلحت خطاطتنا القديرة — في مدينة خنيفرة قلب الاطلس المتوسط النابض، عروس أم الربيع — بالعزم والإصرار ، وتوكلت على الوهاب الحنان المنان ، وعلى مؤازرة زوجها الجليل : (حدو بلحوجي) ، وفلذات كبدها الأبرار ، فتمكنت من تحدي الصعاب ، وتحقيق هدفها الاسمى و المبتغى المنشود …

 طافت بلوحاتها البديعة ، عدة محافل فنية ، ونالت أناملها الذهبية ، وذوقها الرفيع ، إعجاب كل المهتمين ، بالخط العربي المبسوط والكوفي ..فتم تكريمها بجوائز قيمة ، وشواهد تقديرية ، اعترافا بكفاءتها ، و جودة أعمالها …

كانت آخر مشاركة فعالة أبانت فيها السيدة : (بدة جواد) ، عن علو كعبها ، في العاصمة الرباط ، بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ، حيث نظمت وزارة الثقافة ، معرضا كبيرا لفنون الخط ، عرف مشاركة مكثفة من ذوي الاختصاص ، وزاره العديد من الباحثين ، والنقاد ، إضافة إلى ثلة من المسؤولين … نبتهل إلى العلي القدير ، أن يحفظ هذه المرأة ، التي شرفت النساء الاطلسيات الخنيفيريات ، وأن يكون لها ولزوجها الكريم ، وأبنائها الأعزاء ، وليا ونصيرا ..

ويعتبر تكريم المبدعة بدة جواد التفاتة تحمل في طياتها أكثر من معنى لنساء الاطلس الخنيفريات الزيانيات ، اللواتي أبلين البلاء الحسن في مختلف المجالات الرياضية الإبداعية والفكرية والجمعوية والاجتماعية .

 فهو تكريم بطعم أطلسي أمازيغي زياني، هدفه إبراز المكانة الحقيقية  للمرأة الخنيفرية بصفة خاصة والمرأة الاطلسية بصفة عامة ، لما تحظى به من اهتمام وما تقوم به من أدوار شتى داخل المجتمع ، بل انها في الكثير من الأحيان تحتل الصدارة في مختلف الميادين ، وذلك لقدرتها على بلورة تلك الثقة والحريّة المؤطرة بالمسؤولية التي تحضى بها .

فهنيئا لنا بهذه المرآة التي تفتخر بها مدينة خنيفرة قلب الاطس المتوسط النابض وبكل نساء المغرب خدمة لوطننا المغرب الحبيب تحت القيادة الرشيدة لمولانا امير المؤمنين جلالة الملك سيدي محمد السادس نصره الله وآيده .

مملكتنــــــــــــــــــــــــــــــــا.م.ش.س

Advert test
2018-04-18 2018-04-18
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Comments Rules :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Type a small note about the comments posted on your site (you can hide this note from comments settings)

مملكتنا