Advert Test
MAROC AUTO CAR

 وزير الصحة يزور المستشفى الإقليمي ابن باجة بتازة بعد إعادة تأهيله

Last Update : الجمعة 27 أبريل 2018 - 4:40 مساءً
Advert test

 وزير الصحة يزور المستشفى الإقليمي ابن باجة بتازة بعد إعادة تأهيله

زار وزير الصحة، أنس الدكالي، أمس الخميس، المستشفى الإقليمي ابن باجة بتازة، بعد إعادة تأهيله وهيكلة بعض مرافقه.

ودشن الوزير، الذي كان مرفوقا بوفد هام، عدة مرافق بالمستشفى، من بينها مصلحة المستعجلات، ومختبر التحليلات الطبية، وإدارة المستشفى ومصلحة الاستقبال.

وبنفس المناسبة، زار الوزير مرافق أخرى بالمستشفى الإقليمي، منها مركز العيادات الخارجية، ومصلحة الإنعاش، ومصلحة خدمة الأم والطفل التي توجد في طور الإنشاء، ومركز غسيل الكلى، فضلا عن مركز الكشف المبكر عن سرطان الثدي وعنق الرحم.

وهمت عملية إعادة تأهيل المستشفى، التي بلغت تكلفتها 58,65 مليون درهم، بالخصوص تشييد مصالح الاستقبال، ومصلحة القبول، والإدارة، ومختبر التحليلات الطبية ومصلحة المستعجلات.

كما همت العملية إعادة تأهيل وحدة العناية المركزة، ومستشفى اليوم ومصلحة العيادات الخارجية، بالإضافة إلى التهيئة الخارجية للمستشفى.

ويبلغ إجمالي سعة مستشفى ابن باجة 317 سريرا، منها 48 سريرا للأمراض النسائية، و32 لطب للأطفال، و30 سريرا لطب الرجال و36 لطب النساء.

ويزاول المستشفى الذي يتكون طاقمه الطبي من 60 مهنيا (15 ممارسا في الطب العام و45 طبيبا متخصصا)، نحو عشرين تخصصا، منها جراحة الأحشاء، والمسالك البولية، والأنف والأذن والحنجرة، وطب العيون، وأمراض النساء، والروماتيزم، وطب الأعصاب، بالإضافة إلى طب الأطفال والطب النفسي والأشعة.

وفي تصريح للصحافة على هامش الزيارة، أبرز وزير الصحة أهمية إعادة تأهيل مستشفى ابن باجة الإقليمي بتازة للاستجابة للاحتياجات الصحية للسكان وتلبية تطلعاتهم، مشيرا إلى أن عدد المستفيدين من بطاقة نظام المساعدة الطبية (راميد) على مستوى الإقليم تجاوز 80 ألفا.

وأضاف السيد الدكالي أن المستشفى الإقليمي بتازة سجل خلال السنة الجارية نحو 6.600 عملية ولادة، وأزيد من 4 آلاف عملية جراحية.

وتميزت هذه الزيارة بالتوقيع على اتفاقية شراكة بين وزارة الصحة والمجلس الإقليمي لتازة من أجل اقتناء تجهيزات طبية لفائدة المستشفى الإقليمي ابن باجة والمراكز الصحية بالإقليم.

مملكتنــــــــــــــــــــــــــــــا.م.ش.س

Advert test
2018-04-27 2018-04-27
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


Comments Rules :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

Type a small note about the comments posted on your site (you can hide this note from comments settings)

مملكتنا