فريق المعارضة بوادي زم يصدر بيانا عقب أحداث مباراة السريع و الرجاء

آخر تحديث : الثلاثاء 9 أكتوبر 2018 - 8:45 صباحًا
Advert test

فريق المعارضة بوادي زم يصدر بيانا عقب أحداث مباراة السريع و الرجاء

احمد فتح الله / وادي زم

على إثر أعمال الشغب التي وقعت أثناء مقابلة سريع وا دي زم والرجاء البيضاوي يوم 07-10-18 وما ترتب عن ذلك من اخلال بالامن العام و تكسير وتخريب للممتلكات العامة والخاصة نتج عنه عدد من الاعتداءات الجسدية على المواطنين وكذا ماقامت به بلطجية الالثراث من اعتداءات و هجوم كاسح على ادارة الامن والمحلات الخاصة والبيوت جعلت المدينة تعيش حالة من الرعب والفوضى واللاستقرار فإننا كأعضاء المجلس الجماعي نعلن للراي العام المحلي مايلي :

– مطالبتنا للسيد عامل الإقليم بفتح تحقيق مفصل حول ملابسات وخلفيات ما وقع مع مساءلة كل المتورطين في احداث العنف وكذا استغلال الوضع لتمرير الرسائل وتصفية الحسابات .

-تنديدنا بالتساهل والتقصير والصمت المفضوح لكافة الجهات المعنية (سلطات محلية وامنية) عن عملية بيع التذاكر بالمقاهي والساحات العمومية من طرف سماسرة ومضاربي الالثراث.

– استنكارنا الشديد للتخريب الممنهج والشامل الذي عم المدينة من طرف عدد الوجوه المعروفة بشغبها لدى الجماهير والساكنة دون تحريك المساطر القانونية لمعاقبة الجناة.

-تحميلنا المسؤولية الكاملة للمكتب المسير في خلق الفتنة والبلبلة واحداث اعمال الشغب عبر توزيع الدعوات المجانية لمحاباة المقربين والاتباع و تمكين المضاربين و السماسرة من بيع أوراق التذاكر في السوق السوداء باثمنة مضاعفة بدل احداث الشباك الوحيد مما ساهم في احداث وتشجيع الفوضى .

-مطالبتنا لكل الفرقاء والمتدخلين من (مجلس جماعي ومجلس إقليمي والمكتب الشريف للفوسفاط وجهة بني ملال خنيفرة )بأنجاز ملعب كبير خارج المدار الحضري يليق بتاريخ بحجم المدينة وتاريخها تفاديا لكل أحداث الشغب و تشجيعا للرياضة المحلية التي تألقت على كافة المستويات.

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2018-10-09
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: