افتتاح الدورة الثانية من منتدى المدن الصينية والعربية

آخر تحديث : الخميس 8 نوفمبر 2018 - 11:58 مساءً
Advert test

افتتاح الدورة الثانية من منتدى المدن الصينية والعربية

ايوب قيس المدياري

ألقى رئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة السيد إلياس العماري صباح يومه الخميس بمراكش، كلمة باسم جمعية جهات المغرب في افتتاح الدورة الثانية من منتدى المدن الصينية والعربية، نوه خلالها بالدلالة الخاصة لاختيار مدينة مراكش، التي تعني بالأمازيغية أرض الإله، لاحتضان هذا المنتدى، لما تعكسه من تنوع وتفاعل عمراني بين عدة حضارات، أمازيغية وافريقية وعربية إسلامية. وهي بذلك تعتبر مثالا للبناء المشترك للمجتمعات. 

واعتبر العماري أن هذا اللقاء الذي يتمحور حول “البناء المشترك لمجتمعات طريق الحرير: دور المدن العربية والصينية”، سيسمح بتقديم تجاربَ رائدة في تدبير المدن، سواء من داخل الفضاء الجغرافي العربي، أو من جمهورية الصين الشعبية. وهي فرصة سانحة للتبادل بين تجربتين ضاربتين في التاريخ والحضارة، يجمعهما تاريخ طويل من الاحتكاك والتقارب، رغم بعد المسافات. 

وأشار العماري إلى أن التعاون الثنائي المغربي الصيني، الذي مرت عليه ستون سنة، والذي تعزز بتوقيع الإعلان المشترك المتعلق بإرساء شراكة استراتيجية بين البلدين من طرف جلالة الملك وفخامة رئيس جمهورية الصين سنة 2016، يشكل حافزا إيجابيا لتعميق التعاون وتبادل الخبرات الجيدة بين الطرفين في جميع المجالات، كما يشكل حافزا، أيضا، للدول العربية الشقيقة لتعزيز التعاون فيما بينها، من جهة، وفيما بينها وبين جمهورية الصين الشعبية من جهة ثانية.

تجدر الإشارة إلى أن الملتقى من تنظيم المديرية العامة للجماعات المحلية بوزارة الداخلية، بشراكة مع جمعية الصداقة للشعب الصيني مع البلدان الأجنبية، ومنظمة المدن العربية، وبالتعاون مع جمعية جهات المغرب والجمعية المغربية لرؤساء المجالس الجماعية.

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2018-11-08 2018-11-08
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: