إسدال الستار على الدورة الخامسة من الملتقى الوطني للزيتون بالعطاوية  

آخر تحديث : الإثنين 3 ديسمبر 2018 - 1:57 مساءً
Advert test

إسدال الستار على الدورة الخامسة من الملتقى الوطني للزيتون بالعطاوية  

محمد شملال 

اختتمت صباح اليوم السبت فاتح دجنبر الجاري فعاليات النسخة الخامسة من الملتقى الوطني للزيتون بمدينة العطاوية بإقليم والذي نظم طيلة الفترة الممتدة من 28 نونبر 2018 الى الفاتح من دجنبر الحالي.

وترأس عزيز اخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات مرفوقا بوالي جهة مراكش آسفي لحلو وعامل قلعة السراغنة السماحي ورئيس المجلس الإقليمي واعمر حفل الاختتام، حيث اطلع على أروقة العارضين والاستماع الى ممثلي الشركات والتعاونيات الفلاحية المشاركة، قبل أن ينتقل الى قاعة الندوات رفقة أعضاء الوفد المرافق له لتقديم الجوائز للفائزين في مختلف المسابقات المرتبطة بتنمية قطاع الزيتون والمنظمة على هامش فعاليات الملتقى.

حضر الى جانب وزير الفلاحة محمد الصديقي الكاتب العام للوزارة ولحلو والي جهة مراكش اسفي والسلطات الاقليمية والمحلية والبرلمانيين ورئيس واعضاء المجلس الاقليمي ورئيس مجلس بلدية العطاوية ورؤساء العديد من المجالس المحلية وبن الطالب رئيس غرفة الفلاحة ومحمد الشتوي رئيس المحكمة الابتدائية ورئيس واعضاء جمعية الملتقى والمدير الجهوي للفلاحة والعديد من المسؤولين ورؤساء المصالح الامنية والخارجية ومنتجون فلاحيون.

يشار الى ان الدورة الخامسة للملتقى الوطني للزيتون تنظم هذه السنة تحث إشراف وزارة الفلاحة والهيئة البيمهنية المغربية للزيتون بشراكة مع مجلس جهة مراكش اسفي وعمالة قلعة السراغنة ومجلسها الاقليمي وبلدية العطاوية تحث شعار:”استهلاك المنتوجات ذات الجودة العالية رافعة لتنمية سلسلة الزيتون.

وأفادت مصادرنا أن جهات تسعى إلى إفشال الملتقى الوطني للزيتون الذي أسدل اليوم دورته الخامسة- بتحقيق أهدافه حسب المنظمين-، وتعمل جاهدة بتواطؤ مع المندوب الإقليمي للمكتب الفلاحي الحوز (فاسكا) للتأثير على إشعاعه وتعريفه بعاصمة الزيتون مدينة العطاوية، ويطالب متتبعون منتخبي بلدية العطاوية وكذا السلطات الإقليمية بالعمل قدر الإمكان على ضمان مكتسب الملتقى والحفاظ عليه وقطع الطريق على الجهات التي تسعى إلى تهجيره.

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2018-12-03 2018-12-03
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: