ضرورة تعزيز التعاون الدولي على مستوى سياسات الهجرة بين دول المصدر والعبور والاستقبال  

آخر تحديث : الأحد 9 ديسمبر 2018 - 11:52 صباحًا
Advert test

ضرورة تعزيز التعاون الدولي على مستوى سياسات الهجرة بين دول المصدر والعبور والاستقبال  

ياسين مامور _ مراكش

مراكش – أكد وزير الشغل والإدماج المهني السيد محمد يتيم، اليوم السبت بمراكش، على ضرورة تعزيز بعد التعاون الدولي على مستوى سياسات الهجرة بين دول المصدر والعبور والاستقبال من أجل تدبير أفضل للإشكالات المترتبة عن تدفقات الهجرة.

وفي هذا الإطار، ألقى السيد الوزير كلمة افتتاحية حول موضوع “هجرة العمالة والتعاون الدولي”، تطرق من خلالها الى مختلف الرهانات والتحديات التي تفرزها تدفقات المهاجرين وانعكاساتها على دول المنشأ والمقصد والعبور، مبرزا الدور الريادي للمملكة المغريية في مجال تعزيز التعاون جنوب- جنوب من خلال تفعيل الرؤية الملكية المعبر عنها في الدورة الثلاثين لمؤتمر رؤساء دول وحكومات الاتحاد الافريقي الذي انعقد في أديس أبابا خلال شهر يناير 2018 بشأن الأجندة الافريقية حول الهجرة، والذي دعا إلى خلق بيئة مواتية للحركية سوسيو –اقتصادية، والعمل على تحقيق المساواة في الولوج لسوق الشغل بالنسبة للعمال المهاجرين من أجل ضمان العمل اللائق.

وتميزت الندوة التي عرفت اضافة الى مداخلة السيد وزير الشغل والادماج المهني مداخلات كل من مثل الاتحاد الأفريقي السيد عمر ديوب منسق البرنامج المشترك لهجرة اليد العاملة وممثل مكتب العمل الدولي السيد موسى عمرو ديال و السيدة مورينغ أشينغ ممثلة المنظمة الدولية للهجرة ،والسيد عمر عبدالرحمان عن اللجنة الاقتصادية لأفريقيا بالإضافة إلى ممثل عن حكومة السويد ،حيث ركزت المداخلات على إبراز العلاقة القائمة بين الميثاق العالمي للهجرات والبرنامج المشتركة بين الاتحاد الافريقي بشأن تدبير الهجرة من أجل التنمية والاندماج، وكذا تحديد سبل مساهمة هذا الأخير في تنفيذها على المستوى الافريقي كإطار قاري، حيث سيشكل فرصة لاستعراض الخبرات الإفريقية في تعزيز هجرة العمالة الآمنة والمنظمة والمنتظمة في القارة، لا سيما من خلال تطوير اﻟﺸﺮاكات اﻟﻤﺘﻌﺪدة اﻷﻃﺮاف واﻟبين إقليمية واﻟﺪوﻟﻴﺔ.

كما استعرض بعض المتدخلين الدور الذي تقوم به الهجرة المنظمة في دعم تنمية بلدان الاستقبال وعائدها الإيجابي على بلدان الاستقبال وعلى الدور الذي تقوم به السويد في دعم البرامج التي تروم النهوض بحكامة تدبير هجرة الامنة والقانونية وتقوية قدرات البلدان والاتحاد الأفريقي في هذا المجال.

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2018-12-09 2018-12-09
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: