حفل بالرباط تخليدا للذكرى 70 لصدور الإعلان العالمي لحقوق الإنسان

آخر تحديث : الخميس 20 ديسمبر 2018 - 9:20 مساءً
Advert test

حفل بالرباط تخليدا للذكرى 70 لصدور الإعلان العالمي لحقوق الإنسان

الرباط – نظمت وزارة الدولة المكلفة بحقوق الإنسان والمجلس الوطني لحقوق الإنسان وبنك المغرب وبريد المغرب، اليوم الخميس بالرباط، حفلا لتخليد الذكرى ال70 لصدور الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

وتميز هذا الحفل بالرسالة الملكية التي وجهها صاحب الجلالة الملك محمد السادس بهذه المناسبة، والتي تلاها السيد عبد اللطيف المنوني مستشار جلالة الملك.

ودعا صاحب الجلالة، في هذه الرسالة السامية، جميع المؤسسات والهيآت المعنية بحقوق الإنسان لمواصلة الجهود من أجل القيام بدورها في الدفاع عن حقوق الإنسان في كل أبعادها، وزيادة إشعاعها، ثقافة وممارسة.

وأوضح جلالة الملك أن الاحتفاء بهذه الذكرى يأتي بعد أيام قليلة على تعيين جلالته لرئيس جديد للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، ومندوب وزاري جديد مكلف بحقوق الإنسان، “مدشنين بذلك مرحلة جديدة في مسار تجديد هاتين المؤسستين، وتكييفهما، وتعزيز مكتسباتهما، وتقوية وسائل عملهما”.

وبهذه المناسبة، أشاد وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان السيد مصطفى الرميد بمضامين الرسالة الملكية السامية والتي جمعت كل المعاني التي يمكن التأكيد عليها بمناسبة الاحتفاء بالذكرى السبعين لصدور الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

وقال السيد الرميد إن هذا الحدث يسعى إلى تكريم والاحتفاء بشخصيتين حقوقيتين هما السيدة لطيفة اجبابدي والسيد الحبيب بلكوش تكريما لعطائهما الحقوقي والإنساني، معبرا عن انخراط الوزارة في مجال النهوض بقضايا حقوق الإنسان إلى كافة الفاعلين.

من جهتها، نوهت رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان السيدة آمنة بوعياش، في كلمة مماثلة، بالرسالة الملكية التي تشدد على ضمان وتوسيع وترسيخ منظومة حقوق الإنسان بالمغرب، مشيرة إلى أن الاحتفال هذه السنة ” كمغاربة، وجزء من المجموعة الدولية التي تعمل ضمن منظومة حقوق الإنسان، بهذه الذكرى أخذ بعدا فعليا ورمزيا بإصدار قطعة نقدية وطابعا بريديا”.

من جانبه، استعرض المندوب الوزاري المكلف بحقوق الإنسان، السيد أحمد شوقي بنيوب، التراكمات الكمية والنوعية والمكاسب المحققة على صعيد النهوض بحقوق الإنسان وخاصة الخطة الوطنية في مجال الديمقراطية وحقوق الإنسان، مشددا على أن الفاعلين الحقوقيين يوجدون اليوم أمام تحديات الإبداع والاجتهاد والبحث عن البدائل الكفيلة بترصيد المكتسبات ومواصلة مسيرة تعزيز الديمقراطية.

وتم خلال هذا الحفل عرض شريط وثائقي حول القطعة النقدية التي أصدرها بنك المغرب بمناسبة تخليد الذكرى ال70 لصدور الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، وكذا الكشف عن الطابع البريدي التذكاري الصادر بالمناسبة.

يذكر أن القطعة النقدية ستعرض، حسب بنك المغرب، للبيع ابتداء من 20 دجنبر الجاري بشبابيك بنك المغرب وبمتجر متحفه بسعر 550 درهم للقطعة الواحدة.

وتحمل هذه القطعة النقدية التذكارية في وجهها صورة صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى جانب عبارتي “محمد السادس” و”المملكة المغربية”، مع الإشارة في الأسفل إلى سنة الإصدار 2018-1440.

كما تحمل على ظهرها في الجانب العلوي نقش “عبارة “ذكرى صدور الإعلان العالمي لحقوق الإنسان 1948-2018” مع ترجمتها إلى الفرنسية في أسفل ظهر القطعة. ويتضمن وسط ظهر هذه القطعة رسما للكرة الأرضية مع عدد السنوات المحتفى بها “70 عاما ans”.

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2018-12-20 2018-12-20
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: