هشام العروي … زكرياء حدراف يتحتيل و الحكم كان في جانب الرجاء

آخر تحديث : السبت 22 ديسمبر 2018 - 9:51 مساءً
Advert test

هشام العروي … زكرياء حدراف يتحتيل و الحكم كان في جانب الرجاء

عبد الصمد واحمودو

في حديثه مع الجريدة أكد هشام العروي لاعب فريق سريع واد زم أنه لم يقصد الإساءة إلى اللاعب زكرياء حدراف في التصريح الذي أدلى به لأحد المنابر الإعلامية يوم الأربعاء الماضي على هامش المباراة التي حل فيها الركوز ضيفا على الرجاء الرياضي البيضاوي ضمن فعاليات الدورة 12 من بطولة اتصالات المغرب و التي احتضنها مركب محمد الخامس بمدينة الدارالبيضاء و المنتهية بانتصار رفاق بدر بانون بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدفين.

و أكد لنا هشام العروي أنه لم يشر إلى زكرياء حدراف كشخص سيئ إثر تصريحه بعد نهاية المقابلة، بل كان يقصد من كلامه أنه لاعب يجيد التحايل على الحكام و الذي يصطاد من خلاله الضربات التابتة.

و تابع هشام العروي حديثه بخصوص المباراة حيث قال أن كل فريق يرحل للعب في الدار البيضاء يكون أمام اختيارين إما أن يسهل عليه المهمة بالخروج للعب الكرة و الوقوف الجيد في الملعب أو يصعبها بالرجوع إلى الوراء و اللعب بدفاع متأخر مع الاعتماد على الهجمات المرتدة. ”

فبالنسبة لنا اخترنا لعب الكرة المفتوحة على عادتنا و وقفنا الند للند أمام فريق الرجاء الرياضي، و خلقنا فرص سانحة للتسجيل غير أن اللاعبين لم يوفقوا في ترجمتها لأهداف، كما انه نجحنا في مجارات المقابلة بإيقاعنا لأنه لو لعبنا بإيقاع فريق الرجاء فأكيد ستخوننا اللياقة البدنية و سنتأثر بالعياء، و تبقى جزئيات بسيطة ما كان وراء فقدان لاعبينا التركيز و الخروج من المباراة خصوصا بعد تضييع ضربة الجزاء التي كانت السبب وراء تسرب اليأس إلى نفوس اللاعبين.

و أضاف هشام في حديثه أن الحكم كورار كان سيئ و لم يوفق في قراراته التي تضرر منها فريق سريع واد زم، كما أوضح أن اللعب في مركب محمد الخامس و أمام جمهور الرجاء هي أمنية كل لاعب مغربي حيث قال أن فريقه استغل الضغط الجماهيري بشكل إيجابي يخدمه حيث وضفه اللاعبين كحافز لهم لتقديم كل ما في جعبتهم.

و في حديثنا معه استفسرنا هشام على استقالة المدرب و أكد لنا أن المدرب المصري مصطفى طارق تراجع عن قرار الإستقالة بعد توجه اللاعبين إليه بطلب الإستمرار على العارضة التقنية للفريق. و انطلاقا من تصريح المتحدث فالمدرب مصطفى طارق يلعب كرة مفتوحة و شجاع في خططه التكتيكية التي لا تكون معقدة و دفاعية.

كما نفى العروي أن يكون سبب الإستقالة هو نقابة اللاعبين و أكد أن على العكس فعناصر الفريق تحترم المدرب و تمتثل لتعليماته و أشار هشام إلى أن سبب الإستقالة تعود الى أمور داخلية يجب الحسم فيها قريبا لضمان استمرار المدرب في مهامه داخل الفريق لكن إن لم يتم ذلك فمن البديهي أن يقدم المدرب استقالته مرة أخرى.

و ختم هشام حديثه بآية قرآنية ” إن مع العسر يسرى” مشيرا في ذلك الى أن أي مشكلة لها حل و أن سوء نتائج الفريق في الآونة الاخيرة ليست إلا سحابة عابرة.

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2018-12-22 2018-12-22
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: