Advert Test
MAROC AUTO CAR

أزمة داخل الحكومة اليونانية بسبب الاسم الجديد لمقدونيا

آخر تحديث : الأحد 13 يناير 2019 - 9:09 مساءً
Advert test

أزمة داخل الحكومة اليونانية بسبب الاسم الجديد لمقدونيا

فاطمة وهاب

Advert Test

أعلن وزير الدفاع اليوناني بانوس كامينوس اليوم ( الأحد ) استقالته من منصبه، احتجاجا على الاسم الجديد لمقدونيا.

وصرح كامينوس عقب اللقاء الذي جمعه برئيس الوزراء أليكسيس تسيبراس ” قضية مقدونيا لم تسمح إلا بالتضحية بالمنصب الوزاري ، شكرت رئيس الوزراء على التعاون،وشرحت له أنه بسبب هذه القضية الوطنية لا يمكن أن يستمر التعاون بيننا ”

هذا اضافة لانسحاب حزبه من التحالف الحكومي،مما يثير أزمة داخل الحكومة اليونانية قبل أشهر من انتخابات البرلمان ومن المتوقع أن يعقد رئيس الوزراء تسيبراس جلسة لطرح الثقة في حكومته بعد هذه الأزمة الناتجة عن انقسام ائتلافه الحاكم.

وتجدر الإشارة أن البرلمان المقدوني صوت أول أمس (السبت) على تغيير اسم البلاد إلى ” جمهورية شمال مقدونيا “، بعد موافقة 81 نائبا أي بغالبية الثلثين ، الذين أعلنوا موافقتهم على تبني أربعة تعديلات دستورية، يتضمنها هذا القانون من أجل تغيير اسم البلاد،وذلك تمهيدا لطي صفحة الخلاف بين البلدين القائم منذ استقلال مقدونيا عن يوغسلافيا سنة 1991.فوقف بذلك الخلاف أمام هذا البلد دون انضمامه للاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي ” ناتو ” .

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2019-01-13 2019-01-13
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: