بيان إستنكاري

آخر تحديث : السبت 2 فبراير 2019 - 3:05 مساءً
Advert test

بيان إستنكاري

في الوقت الذي كان الجسم الإعلامي محليا وجهويا ينتظر من القائمين على الشأن الكروي لنادي حسنية اكادير الانفتاح والتواصل وتحسين العلاقة بين الاعلام والمسير والمدبر خرجت علينا اللجنة المكلفة بالإعلام عفوا ( الإعدام ) بقرار مشؤوم ومستفز للمنابر الإعلامية بجميع تشكلاتها ، الورقية والالكترونية ، حين قررت منع حضور ومتابعة الإعلاميين ومراسليها ومصوريها للمقابلة التي ستجريها حسنية اكادير ونادي الرجاء البيضاوي بملعب ادرار اكادير يوم 03 فبراير 2019 ، مما يشكل فقدان الرؤيا والدور الأساسي الذي يلعبه الإعلام في تتبع ومساندة الفريق السوسي ” غزالة سوس ” سواء بالتشجيع أوالتنويه أو بالنقد البناء .

ووفق هذا القرار المشؤوم واللامسؤول نستنكر كل سلوك يدخل في قرارات هي تخص الوزارة الوصية في المنع او التصريح . ولهذا نحمل من كان وراء هذا القرار الطائش تبعات ما سيترتب عنه من طرف الجسم الإعلامي بسوس كجسم وكثلة لا تقبل التجزي ، ولنا موقف سنتخذه لاحقا ، ليحيه كل إعلامي غيور .

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2019-02-02
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: