Advert Test
MAROC AUTO CAR

عصير الاحداث حول بيوت الرحمان

آخر تحديث : الإثنين 4 فبراير 2019 - 10:18 صباحًا
Advert test

عصير الاحداث حول بيوت الرحمان

العربي البوامسي المتوكي 

Advert Test

تحية محزنة ابعثها الى كل من له قلب حي من شباب امتوكة ورجالها الاحرار .

واسمحوا لي ان ابدا بمقدمة حول هذا الموضوع والمتعلق ببيت الله هذا الذي ترونه امامكم والشائك صراحة الاحاطة بمشكلاته اذا تعارضت حوله الاراء واصبح التحدث عنه صعبا اذ تشعبت الاقوال عنه وشبيهة تماما بظل شوك شجرة السدر .

بيت الله هذا اهمل كما ترون والتدين من خلال العمل فيه وانجازه غائب ومعدوم اذ لا تسمع ركزا ولا همسا من من على ارضه تمنى ولو ( كذبا ) ان يقف فيه منتصبا خلال تراويح رمضان المقبل ان شاء الله .

هذا حال الصرح الرباني المظلوم فقد وضعت كما يعلم الجميع اولى لبناته وحجرة اساسه سنة (2005). ايام الاستاذ الفاضل السي ( بلعرجة ) جزاه الله خيرا .

ولكم يا سكان امتوكة (وتاولوكلت ) بالخصوص ان تحدثوا عقولكم وقلوبكم عن وصمة عار زمنية على جبينكم دونها التاريخ علي وعليكم حول مصير مسجد يبنى ولمدة 14 عاما ولم … ينجز ولم يكتمل …

تصرف منه واكل وشرب وخدم واخلص العمل اقوام وعلى رأسهم ابتداء السيد ( الحاج المكي ) رئيسا لجمعية اولية تعنى ببناء المسجد وتأسيسه .

وقبل هذا فقد قام في ذاك الوقت الاستاذ بلعرجة بجمع اعيان القبيلة ك السيد ( امنزو) والسيد ( الحويس ) و ( السي الحسين امغار ) وغيرهم من اجل السير قدما بالمسجد المركزي لتولوكلت ( هذا الذي صوركم امامه ) .

لكن لاسباب لا نستطيع الكلام حولها اذ يحيط جوانبها الغموض ومن باب امانة الكتابة والنشر ان لا نتحدث بما لم نسمع .

لهذه الاسباب والتاريخ شاهد ولا ينسى ومرت الايام والشهور والسنون الى ان بلغ البيت الالهي ايدي اناس انتم ترون ما هم فاعلون .

(اذ بلغ انتظار المخلصين منهم والباقون على نياتهم الصافية حلول مشاكل متفاقمة سياسية مصلحية محضة فقرروا الانسحاب حفاظا على قيمهم واخلاقهم .

وبالفعل غادروا وتركوا المنصب الخطييير الموكل اليهم لما نظروا وعلموا ان جل من معهم في المسؤولية يدفعون بهم الى الهاوية دون نصح منهم ولا تبييين .

لكن من حفر حفرة لاخيه المسلم وقع فيها .

بالفعل انسحبوا ).

وفي اليوم الاول من يناير والذي هو يوم الجمعة الماضي من سنة 2019 تغير مجرى الامور وسارت على وتر آخر جراء ما حدث بعد انشاء جمعية يترأسها ( ممثل دوار بوامسا ) .

والهدف منها كما زعمو ولم يبينوا للساكنة اي شئ وهو الواقع تماما فالصور تقول كل شئ والزمن كذلك شاهد ناطق .

تأسست الجمعية من اجل هذا الهدف ومع مرور الايام ظهرت الحقائق ان لم اقل ما في ( السرائر ) واختلطت امورها وتولدت من الجمعية الاولى جمعية اخرى وكثرت المسميات وكثر اللغط والخلاف بين اعضائهما حتى صارت احداثهم كالذي تنتجه القناة العالمية ( ناشيونال جيوكرافيك ابوظبي ) حينما توثق للعالم احداث وعالم والغاب والافتراس في ادغال افريقيا وغابات استراليا وامريكا والبرازيل .

تحير القوم فيما يفعلون وفي اليوم الذي كان يجب على الجميع ان يكون داخل ذاك المسجد يؤذي فريضة الجمعة هم حاولوا عبثا الصلح وعقدو اجتماعا داخل مقر القيادة وحضر فيه قائد القيادة محاولا وداعيا الى الصلح بين الاهرام المتطاحنة فيما بينها .

اتى بعد ذلك الاعضاء وعلى رأسهم (ممثل بوامسا ) و( عضوان آخران ).

ولجوا الباب واستأذنوا فلم يؤذن لهم وظلوا مطبقين سنة الوقوف ( بعرفة التولوكلتية ولا حج ولا نسك ) حت تم ما طبق وقيل داخل القيادة وخرج الاطر وتبعهم المنتظرون على الباب .

اي شعور (( مع احترامي لمشاعر القوم الممنوعين من الولوج الى قاعة المحاضرات ) ) يشعر به المطرودون من خزي وعار … ان مسؤولية كهذه تحت خظ الذل والهوان ومعاملة كمعاملة الذي يجب غسل الاناء سبعا اولاهن بالتراب ان هو ولغ في اناء او ماعون يعامل بها هؤلاء …

معاملة كهذه تجعل الذي عمل بها (بضم العين والفعل مبني للمجهول ) يهاجر الى ارض لا يعرفه بها احد .

هو ان يجعل المطرودين ان هم اصلا لهم حس رجولي ان يطرحوا عنهم اثواب العمل الجمعوي والسياسي ويعود كل منهم الى سابق مهنته محافظا على ماء وجهه وكرامته .

لكن تبا لطلب الشهرة بقرع الابواب في زمان (اعراس الاختيارات ) وفي الاخير اعمال رعاء شاء يتطاولون في البنيان وهم اصلا من علامات الساعة .

تم الجمع والنقاش مع الاكل والشرب بمدينة ( شيشاوة ) .

والله اعلم بما قيل وما نفذ وسطر خلال اجتماع رؤوس التدبير والتسيير بعيدا عن اعين ومسامع الخليقة التولوكلتية النائمة ..

ويبقى السؤال لم كل هذا ونحن لا نطالب الا بمسجد نجدد فيه التوبة كلما ظلمنا انفسنا واسرفنا في امرنا ؟؟؟؟؟؟. الا تستحق تاولوكلت مسجدا شامخا يبنى بسواعد ابنائه بعيدا عن خلط الدين بالسياسة ويا ليت من وليت اليه زمام السياسة ساسة !!!!!..

ونظرا لصعوبة الطوق بجزئيات الموضوع . احيطكم علما متابعينا الاوفياء انه ان شاء الله ..

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2019-02-04
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: