Advert Test
MAROC AUTO CAR

الجمعية المغربية رياضة وتنمية تنظم قافلة طبية وتضامنية وإنسانية بإقليم خنيفرة

آخر تحديث : الإثنين 4 فبراير 2019 - 11:07 مساءً
Advert test

الجمعية المغربية رياضة وتنمية تنظم قافلة طبية وتضامنية وإنسانية بإقليم خنيفرة

نظمت الجمعية المغربية رياضة وتنمية وشركائها طيلة يوم أمس الأحد ، قافلة طبية ومبادرات تضامنية واجتماعية وإنسانية شملت الثانوية الإعدادية القاضي عياض والساكنة المجاورة بالجماعة الترابية أكلمام أزكزا بإقليم خنيفرة ، تم خلالها تم توزيع مساعدات على سكان المنطقة الذين يعيشون في حالة من الهشاشة ٬ زيادة على حملة طبية للكشف عن سرطان الثدي وعنق الرحم بالنسبة للنساء .

واستهدفت هذه المبادرة الانسانية حوالي 310 من التلاميذ  ٬ منهم 110 من الإناث الذين استفادوا من ملابس شتوية ٬ زيادة على حقيبة لمجموعة من الألبسة الرياضية ٬ وعدد من الحواسيب لتجهيز قاعة متعددة الوسائط بالمؤسسة ٬ ضمن قافلة تضامنية وطبية ثم خلالها الكشف عن سرطان الثدي وعنق الرحم استفادت منها حوالي 100 امرأة ٬ بالإضافة على حصولهم على أطعمة ومواد غذائية وأغطية ٬ في عملية تتوخى التخفيف من معاناتهم في عز موجة البرد التي تجتاح هذه المنطقة الجبلية.

وفي هذا الإطار، أكدت السيدة نوال المتوكل رئيسة الجمعية المغربية رياضة وتنمية ، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء ٬ أن هذه القافلة التضامنية الإنسانية تهدف إلى المساهمة في فك العزلة عن السكان في المناطق الفقيرة والنائية، وذلك عبر تقريب الخدمات الصحية العامة والمتخصصة إليهم وتحسيس النساء بأهمية الكشوفات المبكرة عن سرطان الثدي ودورها في الحد من خطورة المرض بالإضافة الى ممارسة الرياضة واعتبارها حق لكل فرد من كل الطبقات الاجتماعية ٬ بالاضافة إلى تأثيت قاعة متعددة التخصصات بحواسيب وذلك تماشيا مع برنامج التربية والتكوين وتجسيدا للتعليمات الملكية السامية فيما يخص انشطة القرب بالنسبة لشباب المناطق الجبلية .

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أكد السيد مصطفى واحمد مدير ثانوية القاضي عياض ٬ أن هذه القافلة التضامنية ٬ تعتبر إضافة نوعية بالنسبة للتلاميذ الذين يعانون من البرد القارس في هذه المنطقة ٬ و أن توزيع الألبسة الشتوية لمكافحة البرد القارس جد هام بالنسبة لهم ٬ زيادة على الألبسة الرياضية التي تشجعهم على ممارسة الرياضة ٬ بالإضافة إلى الحواسيب الالكترونية التي ستعزز الجانب التكنولوجي لأنه اصبح أداة تربوية مهمة للتلميذ والمؤسسة .

من جهته، أكد عمران عقاوي من ساكنة المنطقة، في تصريح للوكالة ٬ انه إلى جانب التدابير التي تتخذها السلطات بالإقليم ٬ من خلال تعبئة الموارد البشرية والوسائل اللوجيستيكية الضرورية ٬ لتقديم الرعاية اللازمة للسكان المتضررين ٬ من الانخفاض الكبير لدرجات الحرارة ، خاصة خلال هذه الفترة من السنة، تكثف فعاليات المجتمع المدني أنشطتها من أجل توزيع المساعدات، لاسيما من الملابس الصوفية والأغطية والمواد الغذائية، من أجل تدفئة أجساد وقلوب هذه الفئات، ما يبرهن على مدى تجذر ثقافة التضامن في المجتمع مع الفئات المعوزة والتخفيف من معاناة ساكنة المناطق الجبلية والقروية.

وقد تخلل هذه القافلة تنظيم بعض الأنشطة الرياضية والترفيهية لفائدة التلاميذ بمساهمة جمعيات رياضية شريكة مع الجمعية المغربية رياضة وتنمية ٬ والتي تهدف إلى ترسيخ مبادئ التعاون و التضامن و التربية على المواطنة و التواصل بين تلاميذ المؤسسة .

جدير بالذكر أن هذه القافلة التضامنية عرفت إقبالا مكثفا من قبل ساكنة جماعة أكلمام أزكزا ٬ وذلك بحضورالسيد محمد فطاح عامل الإقليم وعدد من الشخصيات العسكرية والمدنية والمنتخبين وفعاليات المجتمع المدني .

مملكتنام.ش.س/و.م.ع

Advert test
2019-02-04 2019-02-04
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: