Advert Test
MAROC AUTO CAR

مائدة مستديرة بخنيفرة لبحث التقويم التربوي في منهاج مادة التربية الإسلامية

آخر تحديث : الجمعة 15 فبراير 2019 - 1:06 مساءً
Advert test

مائدة مستديرة بخنيفرة لبحث التقويم التربوي في منهاج مادة التربية الإسلامية

محمد الخطابي – خنيفرة 

Advert Test

شدد أساتذة التربية الإسلامية بمديرية خنيفرة المشاركون في أشغال المائدة المستديرة التي نظمت يوم أمس الخميس ٬ على مركزية التقويم في المنظومة التربوية التعليمية ، ومحوريته من بين مراحل العملية التعليمية التعلمية، على أعتاب الاستعدادت الجارية لتقديم مقترحات الامتحانات الإشهادية .

وقد أكد كل المتدخلين على ضرورة تكثيف الجهود ٬ من أجل توحيد الرؤى بشأن طرائق التقويم ومعاييره ، بما يضمن جودة التعلمات ، ويرقى بمستوى التقويمات الصفية والإشهادية ٬ والى الى ضرورة تعميق النقاش ، أملا في توحيد الرؤى ، سواء تعلق الأمر بمختلف مراحل التقويم في بناء المادة ، أو بجانب الامتحانات الإشهادية في مختلف الأسلاك والمستويات، في ظل هذا المنهاج المُعتمِد لنظام المداخل .

وأوضحوا ٬ أنه لا يخفى على كل مهتم بالحقل التربوي ٬ فضلا عن المتخصصين فيه ٬ أهمية التقويم التربوي بمختلف مراحله في العملية التعليمية التعلمية، إذ يعد أحد أقطابها الكبرى ٬ التي تتيح الوقوف على مواطن القوة ٬ وكذا مكامن الضعف في العملية التربوية ، بما يفسح المجال لتدارك بعض جوانب الخلل عند المتعلم ، أو في منهج المدرس نفسه أحيانا، حسب طبيعة التقويم المستهدف ونوعه، مما يستدعي ضرورة توفر معايير في منهج إجرائه وإعداده.

من جهته أكد رئيس الجمعية الدكتور السيد عبد العزيز ديدي ٬ في تصريح لجريدة مملكتنا ٬ أن هذا النشاط يمثل محطة أخرى من محطات التفاعل مع منهاج مادة التربية الإسلامية ٬ الذي انخرطت فيه الجمعية ، الرامي إلى إثراء النقاش ٬ بشأن طرق ومناهج تنزيل هذا المنهاج ، وصولا إلى حل كل الإشكالات العالقة بخصوصه ، بما يجدد روح العطاء ٬ وييسر سبل الارتقاء بجودة المادة.

وفي سياق متصل أوضح السيد محمد لخروطي مفتش مادة التربية الإسلامية بالمديرية الإقليمية بخنيفرة في تصريح مماثل للجريدة ٬ أن المنهاج التربوي خطة متكاملة وحلقات مترابطة ، يعد التقويم التربوي الحلقة الأهم، والمحك الحقيقي للحكم على مدى تحقق الأهداف والغايات، ونجاعة الطرائق والأساليب التربوية، وفعالية المعينات الديداكتيكية المعتمدة. 

وقد شهد اللقاء تفاعلا كبيرا في النقاش، ركز فيه المتدخلون ٬ على ضرورة استثمار نقط القوة في هذا المنهاج، والعمل على حل الإشكالات المتعلقة بموضوع التقويم فيه، ولم يفت المشاركين أن يسهموا بمقترحات في الصدد من شأنها الرقي بجودة التقويم شكلا ومضمونا في هذه المادة.

جدير بالذكر ٬ أن هذه المائدة المستديرة نظمتها الجمعية المغربية لأساتذة التربية الإسلامية فرع خنيفرة ٬ بتنسيق وتعاون مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بخنيفرة ٬ انطلاقا من أهدافها الرامية إلى العمل على الرفع من مستوى تدريس هذه المادة ٬ وتطوير مناهجها وطرائقها البيداغوجية، وتعزيز مكانتها في المنظومة التعليمية بالمغرب .

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2019-02-15 2019-02-15
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: