Advert Test
MAROC AUTO CAR

من مراكش إلى زاكورة ADC تحلق بطاقم طبي و تؤدي المهمة بنجاح

آخر تحديث : الأحد 14 أبريل 2019 - 4:48 مساءً
Advert test
من مراكش إلى زاكورة ADC تحلق بطاقم طبي و تؤدي المهمة بنجاح
محمود هرواك
من مطار مراكش المنارة، إلى دواوير قرب زاكورة انتقل و فد من جمعية تنمية و مواطنة رفقة طاقم طبي ينضوي تحت جمعية AMIMA للأطباء الداخليين.
هي قافلة طبية متعددة التخصصات استطاعت أن تتجاوز 1400 مستفيد من الفحص عن مختلف الأمراض بالإضافة للدواء المجاني.
و رغم الإكراهات التي عرفتها القافلة قبيل انطلاقها بالإضافة إلى الصعوبات و العراقيل التي اعترضت أبطال جمعية تنمية و مواطنة إلا أن الأصرار و البدل و العمل أعطوا النتيجة الأمثل في جو جميل عنوانه النبل و حب الخير.
و كان سكان تنزولين و المناطق الشبه معزولة أكثر من فرحين بهذه الإلتفاتة العظيمة من جمعية اختارت خوض غمار التحدي لمدة ثلاثة أيام ابتدأت من يوم الأربعاء المنصرم و استمرت إلى الأمس.
جدير بالذكر أن الأصداء كانت طيبة و يعزى ذلك لتظافر جهود كل من الأطباء و السلطات ممثلة في شخص العامل كما أعضاء جمعية السترات الزرقاء الذين أبانوا عن طيب نفس و قدرة خارقة في التحدي بالعمل في ظروف توصف بالقاسية.
و من المنتظر أن تقوم نفس الجمعية بتتبع الحالات المستعصية و العودة القريبة لإتمام هذه المبادرة الطيبة.
و جاء في معطيات التي أمدتها الجمعية للصحافيين:
“لقد قمنا بمجموعة من العمليات الجراحية و حرصنا على تسجيل الحالات الحرجة من أجل التتبع ما بعد القافلة.
ورصد الطاقم الطبي ان اغلب الأمراض المنتشرة بهذه المنطقة لها علاقة بالأمراض الجلدية و العظام و المفاصيل و العيون و بعض أعراض التأخر في النمو و الشلل الدماغي.
هذه التشوهات ناتجة في أغلب الأحيان عن زواج الاقارب والتوليد بالطرق التقليدية خارج المستشفيات و دور الولادة.
اما أمراض العيون فتنتقل بالاساس في هذه المنطقة عن طريق الذباب.
وبخصوص الامراض الجلدية تعود بالاساس الى طفلي اللشمانيا الذي يتواجد بالفأر الاصهب ونقله ذبابة الرمل ويترك طفحات جلدية مكان الإصابة بعد العلاج.
و تتعهد جمعية تنمية و مواطنة الرجوع بطاقم طبي جراحي دولي متخصص يستهدف خصوصيات لهذه المنطقة التي تعاني الكثير و تحتاج الى مزيد من العناية و التوعية الطبية.”
مملكتنا.م.ش.س
Advert test
2019-04-14 2019-04-14
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: