Advert Test
MAROC AUTO CAR

إقليم خنيفرة .. قافلة طبية متعددة التخصصات تقدم خدماتها لأزيد من 2000 مستفيد بمولاي بوعزة

آخر تحديث : الإثنين 15 أبريل 2019 - 10:58 مساءً
Advert test

إقليم خنيفرة .. قافلة طبية متعددة التخصصات تقدم خدماتها لأزيد من 2000 مستفيد بمولاي بوعزة

محمد الخطابي 

Advert Test

مولاي بوعزة – استفاد حوالي 2000 شخص من ساكنة الجماعة الترابية مولاي بوعزة، طيلة يوم السبت الأحد 13 و 14 أبريل الجاري، من خدمات قافلة طبية متعددة التخصصات ، نظمتها جمعية أطلس لدعم الوحدات الطبية بخنيفرة، بتعاون مع شركاء مؤسساتيين بالإقليم، وذلك في إطار تنزيل الاستراتيجية الإقليمية للصحة التي تعتمد الوحدات الطبية المتنقلة كحل استراتيجي وهيكلي يتلاءم وخصوصيات الاقليم الجبلية والقروية، و يهدف الى تقريب الخدمات الطبية من الساكنة.

وسعت هذه القافلة الطبية التي تزامنت مع فعاليات الموسم السنوي للولي الصالح الشيخ ابي يعزى يلنور ٬ إلى تقديم المساعدة الطبية لسكان جماعة مولاي بوعزة والقبائل المجاورة ، حيث تم تقديم استشارات طبية في جميع التخصصات ، وإجراء فحوصات لتشخيص الأمراض وتوزيع الأدوية بالمجان ، والقيام بأنشطة توجيه وتحسيس الساكنة حول الممارسات الصحية الجيدة.

وضمت الوحدات الطبية المتنقلة تجهيزات بيو طبية، وطاولة للفحص، وجهازا للفحص بالموجات فوق الصوتية، ومعدات للتحاليل، بالإضافة إلى خيمة ضمت خمسة أسرة وصيدلية، حيث شملت مجالات الطب العام، وطب الأطفال، وطب النساء والتوليد وطب العيون والتحاليل المخبرية فضلا عن القيام بفحوصات بالصدى وتحاليل أمراض السكري.

وتم تفعيل هذه المبادرة الإنسانية التي أشرف عليها طاقم طبي شاب متكون من 36 إطارا من مختلف التخصصات، منهم 12 أطباء من المستشفى الإقليمي بخنيفرة، بتعاون مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والمجلس الإقليمي والجماعة الحضرية لخنيفرة ومجموعة جماعات الاطلس والمندوبية الإقليمية للصحة بخنيفرة.

وقد بلغ عدد المستفيدين من هذه العملية حوالي 1500 شخص في الطب العام، و70 مستفيدة من التشخيص والكشف بالصدى و 80 مستفيدة في مجال طب أمراض النساء والتوليد، و110 طفلا، و 56 مستفيد ومستفيدة من طب المسالك البولية والكلي و61 شخص من طب العظام ٬ بالإضافة إلى 360 مستفيدا في طب العيون، كما ثم توزيع حوالي 213 نظارة.

وأثنت نادية حمو قدور مديرة المستشفى الإقليمي بخنيفرة، طبيب داخلي مشارك في القافلة للمرة الثانية، في تصريح لها على التجاوب الذي لقيته القافلة من قبل الساكنة التي استفادت من تعبئة طبية في تخصصات حيوية من قبيل ارتفاع ضغط الدم وداء السكري وتعفنات المسالك البولية وحالات الزكام وبعض التعفنات الجلدية .

من جهته، نوه رئيس جمعية أطلس لدعم الوحدات الطبية بخنيفرة، جواد والدعان، في تصريح مماثل، بأهمية القافلة الطبية على اعتبارأن جماعة مولاي بوعزة تعتبر مركزا قرويا بامتياز، وان هناك صعوبة بالنسبة للتجمعات القروية المحيطة في الولوج إلى الخدمات الطبية، لاسيما المتخصصة .

للإشارة،بالنسبة لسنة 2019 فقد تمت برمجة 9 قوافل طبية ٬ تستهدف جميع الجماعات القروية بالإقليم و دلك بواسطة 3 وحدات طبية متنقلة تم ا قتناءها في اطار برنامج الحد من الفوارق الاجتماعية و المجالية بالعالم القروي.

مملكتنا.م.ش.س

Advert test
2019-04-15 2019-04-15
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: