كأس إفريقيا للأمم 2023 .. حبا في كرة القدم ، عبد الله الصديق يتحمل كل الصعاب

الجمعة 19 يناير 2024 - 17:03

سان بيدرو (كوت ديفوار) – مرتحلا من المغرب إلى الكوت ديفوار على متن سيارته، يعد عبد الله الصديق، الذي يلقب نفسه بـ”أزنزار”، أحد المشجعين المخلصين لأسود الأطلس الذي يحرص على تشجيعهم أينما حلوا وارتحلوا.

وبلغ ” أزنزار” سان بيدرو، المدينة الساحلية التي تجرى فيها مباريات المنتخب الوطني، مرورا بموريتانيا والسنغال وغامبيا ومالي والكاميرون، في رحلة مُضنية دامت خمسة أشهر، في سيارته العتيقة التي يعود تاريخ صنعها لسنة 1982.

ويحرص “أزنزار”، ذو الـ46 ربيعا، والمتحدر من مدينة تزنيت، على التأكيد على أن هذه الرحلة، الرياضية والترويجية للمغرب، الفخور بحضارته، أن تكون بمثابة تجربة إنسانية غنية.

وقال، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، ” فضلا عن الشغف بكرة القدم، تحمل هذه الرحلة عدة رسائل للشباب الإفريقي، وخاصة أولئك الذين ينتمون إلى البلدان التي مررت بها “.

الصديق، هو صاحب مبادرة برنامج “أفريكا فوت”، الذي يتوخى النهوض بممارسة كرة القدم في القرى النائية، خاصة في جنوب المملكة. وقد استلهم تجربته الخيرية هاته في طريقه نحو الكوت ديفوار. 

وأشاد، في هذا السياق، بكرم ضيافة الأفارقة، مشيرا إلى أن غايته النهائية تتمثل في زرع حب كرة القدم والتربية والتعلم في نفوس الشباب. 

يتذكر عبد الله بحنين “عندما كنت لا أزال صغيرا، في مسقط رأسي، قام المشاركون في لحاق باريس-دكار آنذاك بتوزيع أقلام الرصاص في القرى التي مروا بها”، موضحا أن هذه البادرة ظلت محفورة في ذاكرته ويريد الحفاظ على هذه التجربة في المستقبل.

وقال ” أحاول أن أذكر الشباب بالنماذج التي يجب اتباعها وقصص النجاح المحلية “.

وتابع “أزنزار”، الذي سبق له السفر إلى روسيا لمؤازرة أسود الأطلس سنة 2018 وقطر بالإضافة إلى آخر دورتي كأس إفريقيا للأمم بالغابون (2017) ومصر (2019)، “أريد من خلال هذه الرحلة أيضا الترويج للثقافة والحضارة المغربية. في نواكشوط، على سبيل المثال، أهديت بعض الكتب عن التاريخ والثقافة المغربية للمكتبة الوطنية الموريتانية، على غرار باماكو، ودكار وزيغينشور (السنغال)، وكوروغو وياموسوكرو (كوت ديفوار)”.

من جهة أخرى، عبر الصديق، وهو أيضا ممثل، شارك في العديد من الأفلام الأمازيغية، عن أسفه لعدم تمكنه من متابعة دراسته.

وقال “أحاول دائما تشجيع الشباب على الجمع بين الرياضة والدراسة وعدم تفويت قطار التعلم حتى لا يشعروا بالندم في المستقبل”.

في النهاية يبقى هدف “أزنزار” وغيره من المشجعين المغاربة الذي أتوا من مختلف أنحاء المعمور لمؤازرة المنتخب الوطني في كوت ديفوار، هو مشاهدة زملاء ياسين بونو يحققون حلم شعب بأكمله بالفوز باللقب الإفريقي بعد استعصائه لعقود.

وسيواجه المنتخب المغربي في الجولة الثانية للمجموعة السادسة، يوم الأحد المقبل، منتخب الكونغو الديمقراطية.

وتصدر المنتخب المغربي، عقب الجولة الأولى، ترتيب مجموعته بثلاث نقاط، بعد تفوقه أول أمس الأربعاء على منتخب تنزانيا (3-0)، فيما حصل منتخبا زامبيا والكونغو الديمقراطية بعد تعادلهما (1-1) على نقطة واحدة لكل منهما، وحل منتخب تنزانيا في المركز الأخير بدون رصيد.

مملكتنا.م.ش.س/و.م.ع

مقالات ذات صلة

الأحد 25 فبراير 2024 - 13:43

قافلة طبية تطوعية متعددة التخصصات بمركز اولاد اركيعة باقليم الفقيه بن صالح

الإثنين 19 فبراير 2024 - 12:46

الدار البيضاء .. نشاط تحسيسي لفائدة التلاميذ حول أهمية ترشيد استعمال الماء

الجمعة 16 فبراير 2024 - 22:05

عملية رعاية .. تنظيم قافلة صحية متعددة الاختصاصات باقليم طاطا

الخميس 15 فبراير 2024 - 09:07

“المقترحات المتناقضة” تنتظر قرار الحسم في لجنة تعديل مدونة الأسرة