الباحثان المغربيان سعيد العوادي وفؤاد بن أحمد ضمن قائمة جائزة الشيخ زايد للكتاب

الأربعاء 18 فبراير 2015 - 20:19

تم الإعلان، اليوم الأربعاء، بأبوظبي، عن اللائحة القصيرة للأعمال المرشحة لنيل جائزة الشيخ زايد للكتاب، في دورتها التاسعة، في فرع (المؤلف الشاب)، والتي تضم ثلاثة باحثين، اثنين منهما من المغرب.
ويتعلق الأمر بالباحثين المغربيين سعيد العوادي، من خلال كتابه (حركية البديع في الخطاب الشعري، من التحسين إلى التكوين) وفؤاد بن أحمد عن كتابه (منزلة التمثيل في فلسفة ابن رشد)، إلى جانب الكاتب المصري خالد أحمد من خلال روايته (شرق الدائري)، الذين يتنافسون للظفر بالجائزة التي سيكشف النقاب عن الفائز بها في شهر مارس المقبل.
وينتظر أن يتم تكريم الفائز بالجائزة في حفل ينظم خلال شهر مايو المقبل على هامش فعاليات معرض أبوظبي الدولي للكتاب.
كما أعلنت لجنة تحكيم الجائزة عن القائمة القصيرة لفرع (أدب الطفل والناشئة) والتي تشمل “ست الكل” للكاتبة الأردنية تغريد عارف النجار و”الفتاة التي اقتفت آثار شخصيات ابن المقفع” للكاتبة اللبنانية نبيهة محيدلي و”السمكة المفكرة” للكاتب اللبناني حسن العبد الله، فيما تضم القائمة القصيرة لفرع (الآداب) كلا من رواية “هنا القاهرة” للكاتب المصري إبراهيم عبد المجيد، والمجموعة الشعرية “لا شامة تدل أمي علي” للشاعر الفلسطيني غسان زقطان، ورواية “مجانين بيت لحم” للكاتب والصحافي الفلسطيني أسامة العيسة.
وكانت القائمة الطويلة للأعمال المرشحة لنيل جائزة الشيخ زايد للكتاب، في دورتها التاسعة (2014 – 2015)، على مستوى فرع (الآداب)، تضم الأديبين المغربيين بنسالم حميش وأحمد المديني، عن روايتيهما (امرأة أعمال)، و(نصيبي من باريس)، على التوالي.
وتتوزع جائزة الشيخ زايد للكتاب على تسعة فروع تشمل (جائزة الشيخ زايد للتنمية وبناء الدولة) و(جائزة الشيخ زايد لأدب الطفل والناشئة)، و(جائزة الشيخ زايد للمؤلف الشاب)، و(جائزة الشيخ زايد للترجمة)، و(جائزة الشيخ زايد للآداب)، و(جائزة الشيخ زايد للفنون والدراسات النقدية)، و(جائزة الشيخ زايد للثقافة العربية في اللغات الأخرى)، و(جائزة الشيخ زايد للنشر والتقنيات الثقافية)، ثم (جائزة الشيخ زايد لشخصية العام الثقافية).
وتعد جائزة الشيخ زايد للكتاب، التي تم إحداثها سنة 2006، جائزة مستقلة، تمنح كل سنة للمبدعين من المفكرين، والناشرين، والشباب، عن مساهماتهم في مجالات التأليف، والترجمة في العلوم الإنسانية التي لها أثر واضح في إثراء الحياة الثقافية، والأدبية، والاجتماعية، وذلك وفق معايير علمية وموضوعية.

وتبلغ القيمة الإجمالية لمجموع فروع الجائزة سبعة ملايين درهم إماراتي (نحو 17 مليون و500 ألف درهم مغربي).

مملكتنا .م.ش.س

Loading

مقالات ذات صلة

الثلاثاء 25 يونيو 2024 - 12:50

السيد الطالبي العلمي يجري مباحثات مع رئيسة لجنة العلاقات الاقتصادية الدولية بمجلس النواب البوليفي

الثلاثاء 25 يونيو 2024 - 10:53

روما .. افتتاح الدورة السنوية الثانية للمجلس التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي برئاسة المغرب

الإثنين 24 يونيو 2024 - 23:55

الرباط .. افتتاح مركز “بيت المقدس” للبحوث والدراسات

الإثنين 24 يونيو 2024 - 23:50

الرباط .. افتتاح مركز “بيت المقدس” للبحوث والدراسات