كيف سيلعب المنتخب المغربي مباراة التوغو

آخر تحديث : الخميس 19 يناير 2017 - 4:15 مساءً

كيف سيلعب المنتخب المغربي مباراة التوغو

يسعى المنتخب الوطني المغربي لتحقيق الفوز أمام نظيره التوجولي غدا الجمعة على ملعب أوييم في إطار ثاني جولات المجموعة الثالثة بكأس أمم إفريقيا الغابون 2017. ويتحتم على أسود الأطلس تحقيق الفوز للإبقاء على حظوظهم قائمة بهدف التأهل للدور الثاني، الذي غاب عنه منذ كان 2004. ويرى الإطار الوطني حسن بنعبيشة، في حديثه مع “الأيام24″، أن المنتخب يجب أن يبحث عن النتيجة أكثر من الأداء، مبرزا أن مباريات كأس إفريقيا تشبه مقابلات الملاكمة، التي تعترف بالنتائج عوض الأداء الجيد، كما يفعل نادي أتليتيكو مدريد الإسباني.  واعتبر بنعبيشة أن الخيار الأفضل بالنسبة للمقابلة القادمة هو اللعب ببوحدوز والنصيري معا في خط الهجوم، من أجل الرفع من الفعالية التهديفية، مضيفا “لقد فزنا بجميع الكرات المرتدة، يجب استغلال هذه النقطة. لقد دخلنا في حسابات ضيقة وهدفنا الفوز على التوغو، أو على الأقل التعادل”. من جانبه، شدد المحلل الرياضي سالم المحمودي، في اتصال بـ”الأيام24″، على أن المنتخب يفتقد للقوة الروحية والذهنية والثقافية، التي تساعد اللاعبين على تقديم أداء جيد في المحافل الكبرى، وقال إن لاعبي الكونغو كانوا أقوى ذهنيا لأنهم تناسوا كل المشاكل التي يعانون منها، وقدموا مباراة محترمة حيث خلقت للكونغو 3 فرص حقيقية سجل منها هدف. وأضاف أن المنتخب يعاني من أعطاب كثيرة أهمها الانسجام والفعالية، حيث يحتاج لاعبو المنتخب 5 إلى 6 ثواني لإيجاد الحل، وهي ردة فعل بطيئة جدا. وطالب المحمودي الجمهور المغربي أن يتحلى بالصبر، وأن يعي أن المدرب يحتاج للوقت لأنه من المستحيل بناء منتخب قوي في ظرف وجيز. واعتبر أن مقابلة التوغو صعبة، لكنه يظن أن منتخب توغو لن يحضر جيدا من الناحية النفسانية لمباراة الأسود ولن يقدم مقابلة في المستوى، ولن يعطي نفس القيمة للمنتخب المغربي. ويرى المتحدث ذاته أن تشكيل 4-3-3 بوجود النصيري وبوحدوز هي التوليفة المناسبة لتحقيق نتيجة إيجابية، لكن مع استغلال الفرص والتفوق الذهني، معتبرا أن المنتخب محظوظ لأنه سيواجه التوغو قبل المبارة الحاسمة أمام كوت ديفوار.

مملكتنا.م.ش.س/الأيام 24

 
2017-01-19 2017-01-19
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: