المغـــــرب ينهي إجراءات العودة للإتحاد الأفريقـــــي

آخر تحديث : السبت 21 يناير 2017 - 7:56 مساءً
Advert test

المغـــــرب ينهي إجراءات العودة للإتحاد الأفريقـــــي
 
وزير الخارجية المغربي يؤكد أن سياسة بلاده الأفريقية ليست موجهة ضد أحد، وانها قائمة في إطار احترام المشروعية والوحدة الترابية للمغرب.
دخل القانون الذي ينضم بموجبه المغرب مرة أخرى إلى منظمة الاتحاد الأفريقي حيز التنفيذ، الجمعة، بعد صدوره في الجريدة الرسمية، ليعتبر أسرع قانون يصدر في الجريدة الرسمية بعد ساعات من المصادقة عليه في البرلمان، بحسب مراقبين.
وصادق البرلمان المغربي (بغرفتيه الأولى والثانية)، مساء الخميس، بصفة نهائية، على مشروع قانون يوافق بموجبه على القانون التأسيسي للاتحاد الأفريقي (وقع بتوغو في يوليو 2000).
وقال صلاح الدين مزار، وزير الخارجية والتعاون في حكومة تصريف الأعمال، في كلمة له، خلال جلسة مجلس المستشارين، إن المغرب بتصديق البرلمان على العودة إلى الاتحاد الأفريقي “بصدد إنجاز خطوة تاريخية”.
وأضاف مزوار أن “سياسة المغرب الأفريقية ليست موجهة ضد أحد، وأن يده ممدودة للجميع في إطار احترام المشروعية والوحدة الترابية لبلادنا” وتابع “مضي المغرب لاستئناف مسيرته داخل منظمة الاتحاد الأفريقي رسالة دبلوماسية واضحة من أجل التشبث بالمشروعية واحترام الالتزامات”.
واعتبر أن “الاستجابة لقرار استئناف المغرب شغل مقعده في الاتحاد تحصيل حاصل” وصدر قانون الانضمام في الجريدة الرسمية، الجمعة، تحت رقم 6536 مكرر.
وبدخول القانون حيز التنفيذ، يكون المغرب قد أنهى الإجراءات القانونية للعودة بشكل رسمي للاتحاد الأفريقي، خلال القمة 28، التي ستنعقد في الفترة ما بين 22 و31 يناير الجاري، في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.
وانسحب المغرب في 1984، من منظمة الوحدة الأفريقية (الاتحاد الأفريقي حاليا)، احتجاجا على قبول الأخير لعضوية جبهة “البوليساريو”، التي تطالب بانفصال الصحراء عن المغرب.
 
وفي سبتمبر الماضي، طلب المغرب رسميا الانضمام مجددا إلى الاتحاد الأفريقي.
 
مملكتنا.م.ش.س/عرب
Advert test
2017-01-21 2017-01-21
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: