الحكومة عازمة على تقوية علاقات المغرب سواء مع شركائه التقليديين أو مع شركاء آخرين

آخر تحديث : الجمعة 13 أكتوبر 2017 - 8:53 صباحًا
Advert test

الحكومة عازمة على تقوية علاقات المغرب سواء مع شركائه التقليديين أو مع شركاء آخرين

أكد رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني، اليوم الخميس بالرباط، عزم الحكومة على تقوية علاقات المغرب سواء مع شركائه التقليديين أو مع شركاء آخرين. وأوضح الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي، في بلاغ تلاه عقب انعقاد الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، أن السيد العثماني أبرز، في بداية الاجتماع، أن تموقع المغرب اليوم في علاقاته بإفريقيا يمكنه من تسهيل التعامل مع القارة الإفريقية ودعمها تنمويا واقتصاديا من خلال مجهودات الدولة وأيضا دعم مجهودات القطاع الخاص في هذا المجال.

وفي هذا السياق، أبرز السيد العثماني الزيارة المهمة التي قام بها الوزير الأول الروسي للمغرب، التي تميزت بتوقيع 11 اتفاقية تشمل مجالات متعددة (اقتصادية وثقافية…) والتي ستكون لها تأثيرات هامة لفائدة العلاقات المغربية الروسية، بعد الدفعة التي أعطتها زيارة صاحب الجلالة الملك محمد السادس إلى موسكو في مارس 2016 لهذه العلاقة الثنائية، حيث تم التوقيع خلالها على 16 اتفاقية تعاون بين البلدين في إطار منظور عام للمغرب يقوم على التوازن في علاقاته الدولية السياسية والاقتصادية والتنموية. من جهة أخرى، نوه رئيس الحكومة بالأداء الجيد للفريق الوطني لكرة القدم بعد انتصاره في المباراة الأخيرة، معلنا أن الحكومة اتخذت عددا من الإجراءات لتسهيل انتقال مشجعي الفريق الوطني إلى أبيدجان لتشجيع المنتخب المغربي خلال مباراة الإياب القادمة. كما أعرب عن متمنياته للفريق الوطني بمزيد التألق والنجاح.

كما أبرز السيد العثماني أن الأسبوع الأخير كان حافلا بالأحداث المهمة تمثلت، بالخصوص، بقيام عدد من الوزراء بتدشينات مهمة لمشاريع مرتبطة بالاستثمار وبالاقتصاد الوطني وباتفاقيات الشراكة مع الجهات في ما يخص التعمير والإسكان وغيرها من المبادرات والأعمال التي ستعمل الحكومة على إدراجها في حصيلة تقدمها بعد مرور سنة أولى من عمر الحكومة، في إطار التقليد الحكومي القائم على التواصل المستمر مع المواطنين والمقاولات.

مملكتنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا.م.ش.س

Advert test
2017-10-13 2017-10-13
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: