طلبة جامعة ابن زهر يطالبون تدخل المسؤولين لوقف الترهيب

آخر تحديث : الإثنين 21 مايو 2018 - 10:15 مساءً

طلبة جامعة ابن زهر يطالبون تدخل المسؤولين لوقف الترهيب

اختار عدد من طلبة جامعة ابن زهر ، تقاسم فيديوهات لتقديم روايتهم حول المواجهات التي تعرفها الجامعة بأكادير بين الطلبة الأمازيغ، والطلبة الصحراويين، والتي انتهت بوفاة الطالب عبد الرحمان بدري المتحدر من مدينة كلميم، بعد تراشق الحجارة بين الفصيلين.

وأشار الطلبة الأمازيغ، أن المواجهات التي عرفها محيط الجامعة يوم السبت (19 ماي)، سبقتها بعض المناوشات انطلاقا من يوم الخميس (17 ماي)، عندما تبنى بعض الطلبة الصحراويين اجراءات استفزازية اتجاه الطلبة الأمازيغ، من خلال المطالبة برؤية البطاقة للتحقيق من اتنمائهم الجغرافي، الذي يحيل حسب تصنيفهم إلى”الفصيل الخصم”.

” أنا غير منتمي لأي فصيل، ولا تعنيني هذه الصراعات، لكنني فوجئت بشرذمة تحمل أسلحة بيضاء وملثمة تتحقق من هويات الطلبة” يقول أحد الطلبة الذي عاين منع الطلبة الصحراويين لطلبة شعبة الدراسات الأمازيغية من الالتحاق بالأقسام.

وأشارت بعض الطالبات في فيديوهات لم تظهر فيها ملامحهن، عن حجم المعاناة التي عايشنها داخل الجامعة من عناصر مجهولة، “كانوا يتجولون داخل الجامعة انطلاقا من يوم الخميس، ولم يتم التصدي لهم من طرف الأمن مما دفع الأمور إلى الخروج عن السيطرة يوم السبت، حيث سلبت منا الهواتف، وتم التهديد بالضرب والاغتصاب، بالإضافة إلى حالة من الرعب عرفها محيط الجامعة بسبب تراشق الحجارة” تقول الطالبة.

و وجه عدد من الطلبة خلال الفيديوهات التي تم تداولها على مواقع التواصل، طلبا للمسؤولين من أجل التدخل لوقف العنف داخل الجامعة، مع الدعوة إلى التعامل بحياد مع جميع الفصائل بدل قمع فصيل على حساب آخر وفق تعبيرهم. و أوضحت التسجيلات حالة من الخوف بين صفوف الطالبات المتخوفات من الذهاب للجامعة، بعد الأحداث التي وصفوها بالمرعبة، ” لا أعتقد أن المعتدين كانوا طلبة، و إذا كانوا فعلا طلبة لا يجب التساهل معهم، لأنهم حولوا محيط الجامعة لساحة حرب من خلال حمل الأسلحة البيضاء، وترهيب الطلبة، والرشق بالحجارة”

مملكتنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا.م.ش.س

2018-05-21 2018-05-21
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: