شهر رمضان المبارك بالحاضرة الاسماعيلية يجمع بين فنون الطبخ و الأجواء الروحانية والتضامن الاجتماعي

آخر تحديث : الثلاثاء 22 مايو 2018 - 5:39 مساءً
Advert test

شهر رمضان المبارك بالحاضرة الاسماعيلية يجمع بين فنون الطبخ و الأجواء الروحانية والتضامن الاجتماعي

بقلم سعيد اليوسي

  مكناس  –  تشهد الحاضرة الاسماعيلية في شهر رمضان المبارك ، كباقي مدن المملكة ، أجواء مميزة من خلال عرض مجموعة من الأطباق والأكلات التي تعكس التقاليد الغنية والمتنوعة بالمغرب عموما ومدينة مكناس على وجه الخصوص.

وتعج الأزقة والفضاءات التجارية للمدينة عشية وخلال شهر الصيام بالعديد من المواطنين لاقتناء المواد والمنتجات والأكلات الأصيلة والتقليدية التي يتم تهيئتها ، خصيصا في هذا الشهر الفضيل ، من قبل التجار المدينة.

وتجعل ساحة لهديم الشهيرة بباب منصور وسوقها الذي يخضع لعملية التجديد وأزقة الروامزين والسكاكين من المدينة العتيقة لمكناس وجهة حقيقية للساكنة المحلية وزوار المدينة لاقتناء كل ما يشتهونه في موعد الافطار.

وتتزين الموائد في وقت الإفطار بأشكال وأصناف متنوعة وغنية من الأطباق والحلويات منها “الحريرة” و “الشباكية” و “السفوف” و “الفطائر” دون إغفال أنواع التمور .  ويسهر المكناسيون على تقاسم هذه الأطباق التي تم إعدادها أو شراؤها، مع الجيران و الأصدقاء وفي عمليات الإفطار الجماعية.

وعند المكناسيين، لا ينحصر رمضان في إعداد الأطباق و الأكلات، ولكن يشكل هذا الشهر المبارك أيضا فرصة للتعبد والزهد من خلال حرص ساكنة مدينة مكناس من كل الفئات العمرية للتوجه للمساجد قصد التعبد وأداء الفرائض الدينية والتراويح.

ولا يمكن إغفال الجانب الاجتماعي في هذا الشهر الفضيل، حيث تنخرط ساكنة مدينة مكناس في العمل الخيري وتقديم الدعم للفئات المعوزة عبر تنظيم عمليات الإفطار الجماعي يساهم في تنظيمها المحسنون والمتطوعون وفعاليات المجتمع المدني.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، قالت الفاعلة الجمعوية زهرة خلصي إن رمضان يشكل فرصة مهمة للجمعيات بمكناس لمضاعفة أنشطتهم الاجتماعية، خصوصا عمليات الإفطار لفائدة الفقراء والأشخاص في وضعية هشاشة .

وأبرزت أن هذه العمليات تنظم في الفضاءات العمومية ومقرات المنظمات غير الحكومية التي يتم فيها كذلك توزيع الوجبات على العائلات المعوزة، مشيرة إلى أن المتطوعين و أعضاء الجمعيات والمواطنين يسهرون على هذه العملية الإحسانية.

مملكتنـــــــــــــــــــــــــــــــــا.م.ش.س

Advert test
2018-05-22 2018-05-22
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: