المغاربة مستعدون لكل الخيارات للدفاع عن سيادة المغرب على الصحراء

آخر تحديث : الأربعاء 30 مايو 2018 - 3:08 صباحًا

المغاربة مستعدون لكل الخيارات للدفاع عن سيادة المغرب على الصحراء

قال سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة المغربية، إن المغرب مستعد لكل الخيارات للدفاع عن سيادته على إقليم الصحراء المتنازع عليه مع جبهة البوليساريو.

جاء ذلك خلال إجابته على أسئلة البرلمانيين بمجلس النواب (الغرفة الأولى بالبرلمان)، في جلسة المساءلة الشهرية لرئيس الحكومة، اليوم الإثنين.

وشدد العثماني على أن “المغرب مستعد لأي خيار للدفاع عن سيادته الوطنية على الصحراء، وكذلك للدفاع عن القانون الدولي والقرارات الأممية التي صدرت في هذه القضية”.

وتأتي تصريحات العثماني، تزامنا مع ما أوردته وسائل إعلام محلية بخصوص توجه المغرب لتعزيز حضوره العسكري قرب المنطقة العازلة.

وأشار العثماني أن بلاده “ستواصل الدفاع عن حقها في الصحراء وتتعامل مع التطورات التي قد تطرأ، ولن تتساهل أو تتراجع عن الحقوق الوطنية للمغرب”.

وتابع “لن يهدأ لنا بال ولن نتوقف إلى أن نصل إلى إنهاء هذا النزاع بما يضمن حقوق المغرب وسيادته على الصحراء”.

وأكد العثماني أن المغرب يعمل على “التصدي المستمر واليقظ” لما وصفه بـ “مناورات واستفزازات” جبهة البوليساريو، التي قال إنها تحاول “المس بالوضع القانوني والتاريخي شرق جدار المنظومة الأمنية والوضع القائم في المنطقة العازلة”.

وبدأ النزاع حول إقليم الصحراء عام 1975، بعد إنهاء الاحتلال الإسباني وجوده في المنطقة، ليتحول الخلاف بين المغرب و”البوليساريو” إلى نزاع مسلح، استمر حتى 1991، بتوقيع اتفاق لوقف إطلاق النار.

وتصر الرباط على أحقيتها في إقليم الصحراء، وتقترح كحل حكمًا ذاتيًا موسعًا تحت سيادتها، بينما تطالب “البوليساريو” بتنظيم استفتاء لتقرير المصير، وهو طرح تدعمه الجزائر، التي تؤوي عشرات الآلاف من لاجئي الإقليم.

مملكتنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا.م.ش.س

2018-05-30 2018-05-30
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: