جلالة الملك يزور أديس أبابا لإستعادة عضوية المغـــرب داخل الإتحاد الإفريقي

آخر تحديث : الخميس 26 يناير 2017 - 4:56 مساءً

جلالة الملك يزور أديس أبابا لإستعادة عضوية المغـــرب داخل الإتحاد الإفريقي

تترقب العاصمة الإثيوبية، أديس أبابا، وصول الملك محمد السادس، في غضون الأيام القليلة المقبلة، للمشاركة في قمة الاتحاد الأفريقي التي تنطلق الاثنين المقبل، والتي ينتظر أن تشهد التحاق المغرب بالمنظمة، بعد تقديم أزيد من أربعين دولة أفريقية موافقتها على ذلك، أي أكثر من الأغلبية البسيطة التي تتطلبها هذه المسطرة، والمحددة في 29 دولة.  ونسبة إلى مصادر “أخبار اليوم” فإن الملك محمد السادس قد يحل بالعاصمة الإثيوبية غدا الجمعة، فيما يقوم وفد رفيع، ممثلاً في وزير الخارجية والتعاون، صلاح الدين مزوار، ورئيس المخابرات الخارجية ياسين المنصوري بزيارة لعدد من الدول الافريقية الحليفة للمغرب استعداداً لهذه القمة.  وانسحب المغرب عام 1984، من منظمة الوحدة الإفريقية (الاتحاد الإفريقي حاليا)، احتجاجاً على قبول الأخير لعضوية جبهة “البوليساريو”، لكن في أيلول (سبتمبر) الماضي، طلب المغرب رسمياً الانضمام مجددا إلى الاتحاد الإفريقي. وفي تموز (يوليو) 2016، وخلال قمة الاتحاد الإفريقي، التي استضافتها العاصمة الرواندية كيغالي، وجّه الملك محمد السادس، رسالة إلى قادة القارة السمراء، يعبر فيها عن رغبة بلاده في استعادة عضويتها بالاتحاد، وهو الطلب الذي كانت قد رحّبت به 28 دولة إفريقية آنذاك، قبل أن يلقى رواجا واسعا داخل أروقة المنظمة الإفريقية. وكان البرلمان المغربي قد وافق وبالإجماع عرض الأسبوع الماضي على مشروع قانون يقضي بالمصادقة على القانون التأسيسي للاتحاد الإفريقي في أفق تقديمه ضمن طلب المغرب الرجوع للأسرة الإفريقية الذي ستبت فيه القمة الإفريقية بأديس أبابا نهاية الشهر الجاري.

مملكتنا.م.ش.س/الأيام 24

2017-01-26 2017-01-26
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: