قرارات تنفذ لأول مرة في مونديال روسيا

آخر تحديث : الأربعاء 6 يونيو 2018 - 3:34 صباحًا
Advert test

قرارات تنفذ لأول مرة في مونديال روسيا

موسكو – تشهد النسخة القادمة لبطولة كأس العالم لكرة القدم التي ستنطلق في روسيا منتصف يونيو الجاري العديد من الوقائع التي ستحدث وتم اتخاذ قرار بتنفيذها لأول مرة.

*وافق الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) على استخدام أجهزة صغيرة محمولة في اليد في دكة البدلاء للتواصل تقنيا بين محللي المباريات والجهاز الفني. وسيحصل كل منتخب على جهازين اثنين، الأول لمحلل المنتخب الذي يراقب المباراة من منصة الإعلاميين، والثاني للجهاز الفني المتواجد على دكة لاعبي الاحتياط.

وسيتم تثبيت كاميراتين تعملان بنظام تتبع بصري في منصة الإعلاميين لجمع المعلومات الخاصة بأماكن اللاعبين والكرة، وبثّ البيانات التي تعالجها، إضافة إلى لقطات مباشرة، إلى منصة التحليل الموجودة في منصة الإعلاميين.

*تشهد النسخة المقبلة، تطبيق “فيفا” لأول مرة تقنية “الفيديو” في بطولات كأس العالم، وهي تتيح لحكم المباراة في الحالات المثيرة للجدل، اللجوء إلى الفيديو لمشاهدة اللقطة من جديد، أو أخذ آراء حكام يتابعون اللقطة على شاشة خاصة، وبناء عليه يتخذ حكم اللقاء قراره النهائي.

وشرع الاتحاد الدولي (فيفا) في تطبيق الفكرة لأول مرة في بطولة كأس العالم للأندية التي أقيمت باليابان 2016.

*توزعت قائمة الحكام المشاركين في إدارة مباريات المونديال على 36 حكما رئيسيا و63 حكما مساعدا، وحملت القائمة مفاجأة من العيار الثقيل، تمثلت بغياب حكام من إنكلترا، وهي سابقة فريدة لم تحدث منذ 80 عاما.

* اتخذ “فيفا” قرارا باستبعاد الحكم السعودي فهد المرداسي من قائمة الحكام المشاركين لإدارة مباريات المونديال، وذلك بعد اختياره ضمن القائمة المشاركة وهي حادثة لم يشهدها “فيفا” من قبل.

وأكد “فيفا” في بيان له أن “لجنة الحكام التابعة للفيفا ترى أن الشروط الواجبة لاختيار المرداسي لإدارة مباريات المونديال لم تعد مستوفاة، إضافة إلى استبعاد مساعديه، محمد العبكري وعبدالله الشلوي”.

جاء الاستبعاد بعدما أعلنت لجنة الانضباط والأخلاق في الاتحاد السعودي للعبة مطلع الشهر المنصرم إيقاف الحكم الدولي فهد المرداسي مدى الحياة لاتهامه بـ”طلب الحصول على رشوة”.

*  لأول مرة في التاريخ، توقفت جولة كأس العالم في محطة خاصة وتاريخية ضمن رحلتها عبر بقاع المعمورة، حيث زارت دولة بابوا نيوغينيا.

*  لأول مرة في التاريخ، تشهد النسخة القادمة لبطولة كأس العالم، تواجد 4 منتخبات عربية وهو إنجاز لم يتحقق من قبل، يتمثل ذلك في منتخبات مصر والسعودية وتونس والمغرب.

الأرقام القياسية الجماعية في تاريخ كأس العالم

من الألقاب الخمسة للبرازيل إلى الأهداف الـ16 للألماني ميروسلاف كلوسه، من الشاب نورمان وايتسايد إلى “العجوز” روجيه ميلا، تحفل كأس العالم لكرة القدم بالأرقام القياسية التي قد يسقط بعضها في مونديال 2018 في روسيا بين 14 يونيو و15 يوليو.

 21  مشاركة: المنتخب البرازيلي هو الوحيد الذي يشارك في النسخ الـ21 من كأس العالم، منذ 1930 وحتى 2018، علما أن نسختي 1942 و1946 من البطولة العالمية لم تقاما بسبب الحرب العالمية الثانية.

5 ألقاب: يحمل “السيليساو” البرازيلي الرقم القياسي في عدد الألقاب (1958، 1962، 1970، 1994، 2002). ألمانيا هي الوحيدة القادرة على معادلة هذا الرقم في حال احتفاظها بلقبها، علما أنها توجت أربع مرات (1954، 1974، 1990، 2014). إيطاليا أيضا متوجة أربع مرات (1934، 1938، 1982، 2006)، إلا أنها تغيب عن مونديال روسيا.

7 مباريات بين البرازيل والسويد: تحمل هذه المواجهة الرقم القياسي في عدد اللقاءات بين منتخبين في كأس العالم. أبرزها نهائي 1958 (5-2) للمنتخب الأميركي الجنوبي. لم تحقق السويد أي فوز، واكتفت بتعادلين بنتيجة 1-1 في دور المجموعات عام 1978 و1994. يحتمل أن يلتقي المنتخبان للمرة الثامنة في ثمن نهائي 2018 حيث يلعب أول المجموعة الخامسة (تضم البرازيل) مع ثاني السادسة (تضم السويد).

3 مباريات نهائية بين ألمانيا والأرجنتين: كان المنتخبان الأكثر تقابلا في المباريات النهائية. فازت الأرجنتين في النهائي الأول (3-2) عام 1986، بينما تفوقت ألمانيا في الثاني (1-0) عام 1990، والثالث (1-0 بعد التمديد) عام 2014.

9 أهداف هو أكبر فارق في عدد الأهداف خلال مباراة في كأس العالم، وسجل مرتين: في 1974 عندما فازت يوغسلافيا على الزائير (0-9)، وعام 1982 عندما تغلبت المجر على السلفادور 1-10. في الأدوار الإقصائية، تحمل البرازيل الرقم القياسي مرتين: في الأولى عندما فازت 1-7 على السويد في نهائي 1950، وفي الثانية بالاتجاه المعاكس عندما سقطت أمام ألمانيا 7-1 في نصف نهائي 2014.

ريمونتادا”: استطاع منتخبان الفوز في مباريات كأس العالم بعد تخلفهما بنتيجة 3-0. النمسا على سويسرا (5-7) في ربع نهائي 1954، والبرتغال على كوريا الجنوبية (3-5) في ربع نهائي 1966 بعدما سجل النجم أوزيبيو “سوبر هاتريك” (أربعة أهداف).

12 هدفا: الرقم القياسي لأكثر عدد من الأهداف في مباراة واحدة، سجل في مباراة النمسا وسويسرا (5-7) في ربع نهائي 1954.

مملكتنـــــــــــــــــــــــــــــــــا.م.ش.س

Advert test
2018-06-06 2018-06-06
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: