إنقطاع الماء الصالح للشرب في شهر رمضان يخلف إستياء ساكنة مولاي بوعزة

آخر تحديث : الأحد 3 يونيو 2018 - 1:41 صباحًا

 إنقطاع الماء الصالح للشرب في شهر رمضان يخلف إستياء ساكنة مولاي بوعزة

تعرف بلدة مولاي بوعزة التابعة إداريا لإقليم خنيفــــــــرة خلال هذين اليومين الأخيرين من شهر رمضان الكريم ، إنقطاعا للماء الصالح للشرب عن البلدة وذلك في ظل غياب أي بلاغ رسمي من الإدارة المعنية تخبر فيه الساكنة بالإنقطاع وكذا عن المدة التي سيستغرقها. 

وقد خلف هذا الإنقطاع المفاجئ للماء الصالح للشرب موجة استياء و تذمر شديدين في صفوف الساكنة حيث عبر العديد منهم في ردود أفعال استقاها الجريدة الالكترونية مملكتنا عن إمتعاضهم من هذا التصرف الذي أتى في عز شهر رمضان الذي يعرف استهلاكا متزايد للماء الصالح للشرب .

وإستنكر المواطنون بشدة هذه الأفعال حتى وإن كانت عن حسن نية أو نتيجة عطب لكن ما أغضب الساكنة بشكل أكبر هو عدم إيلاء المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب لأدنى أهمية لسكان البلدة المتواجدة بقلب جبال الاطلس المتوسط حيث لم يكلف نفسه عناء إصدار بلاغ أو إخبار يدعو فيه على الأقل المواطنين إلى التحلي بالصبر وادخار ولو بضع لترات من الماء لقضاء الحاجيات الضرورية. 

مملكتنـــــــــــــــــــــــــــــــــا.م.ش.س

2018-06-03 2018-06-03
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

مملكتنا
%d مدونون معجبون بهذه: